وزير الحكم المحلي يوقع اتفاقية تنفيذية مع الحكومة الالمانية بقيمة 40 مليون يورو

البيرة 12-12-2018: وقع وزير الحكم المحلي رئيس مجلس إدارة صندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية حسين الأعرج،مع الحكومة الألمانية ممثلة بالبنك الألماني للتنمية (KFW) اتفاقية تنفيذية، بلغت قيمتها الإجمالية 40 مليون يورو لصالح برنامج تطوير البلديات المرحلة الثالثة MDPIII والمنفذ من خلال صندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية.

تأتي هذه الاتفاقية تنفيذا لمذكرة التفاهم التي وقعتها الحكومة الفلسطينية مع المانحين الدوليين لتجنيد الدعم لصندوق تطوير واقراض الهيئات المحلية، حيث تعتبر الحكومة الالمانية أحد أبرز المساهمين في دعم الصندوق.
وشارك في توقيع الاتفاقية التي جرت مراسمها اليوم في مقر الصندوق بالبيرة، الوزير الأعرج رئيس مجلس إدارة الصندوق، وممثل مكتب جمهورية ألمانيا الإتحادية في رام الله كريستيان كلاجس،، ومدير عام صندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية د. توفيق البديري.
وقال الاعرج: "إن برنامج تطوير البلديات يعد أحد أهم البرامج المتاحة التي تعمل على ترجمة قوانين السلطة الفلسطينية وإستراتيجياتها من خلال إيجالد آلية دعم مالي صلبة لدعم البلديات، حيث يهدف البرنامج إلى تعزيز القدرات المؤسساتية لبلديات الضفة الغربية وقطاع غزة في سبيل تقديم خدمات أكثر استدامة وبمسؤولية". ويستهدف البرنامج جميع البلديات البالغ عددها 144 بلدية حيث يوفر لها مجموعة من المنح والمخصصات السنوية القائمة على الأداء للمشاريع الفرعية ذات الأولوية لتحسين التمويل والتخطيط في البلديات، وجرى تصميم المنح القائمة على الأداء من أجل تحفيز البلديات على تحسين أدائها.
وشدد الأعرج على أهمية المنح الألمانية التي تدعم جهود التنمية في فلسطين بشكل فاعل، مؤكداً في الوقت ذاته على أن هذا الدعم يسهم في بناء الدولة وتحقيق التنمية.
وأشاد الأعرج بكفاءة ومهنية طواقم صندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية كمؤسسة فلسطينية ريادية ومميزة في إدارة المساعدات الدولية، بما في ذلك الدعم الألماني الذي حصل عليه صندوق لتنمية المناطق الحضرية وإعادة توزيعه بشفافية مؤكدا أن الصندوق أضحى وسيلة فريدة من نوعها في حشد المساعدات الدولية من عدة جهات مانحة وإعادة توزيعها نحو عدد من البرامج، مشيراً إلى أهمية العمل على دعم المشاريع الخاصة بتنمية وتطوير المناطق المسماة "ج".
بدوره، أشار كلاجس إلى التعاون التنموي الألماني - الفلسطيني المثمر والمهم منذ فترة طويلة، مشيراً إلى أن تحسين البنى التحتية والخدمات المحلية هي المفتاح نحو تحسين حياة المواطنين.
وأضاف: :" الحكومة الألمانية قدمت حتى الان ما يناهز 118 مليون يورو من خلال وكالات التنمية الألمانية مثل (GIZ) و (KFW)، في خضم دعم برامج الصندوق.
كما وأعرب السيد كلاجيس عن توقعاته بأن يعزز التعاون الجديد من قدرة هيئات الحكم المحلي على تزويد السكان الفلسطينيين بالخدمات الأساسية الضرورية، وبطريقة شفافة ومسؤولة.
ومن جانبه، أكد البديري أهمية برنامج تطوير البلديات ومساهمته في تمكين الهيئات المحلية وتعزيز استجابتها لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين، معرباً عن شكره للحكومة الألمانية على الدعم المقدم للحكومة الفلسطينية، لافتا إلى أهمية هذا الدعم في تعزيز الصمود للمواطن الفلسطيني على أرضه.
يذكر أن برنامج تطوير البلديات هو برنامج ريادي للاصلاح والتنمية تم تصميمه من قبل صندوق تطوير واقراض الهيئات المحلية بالنيابة عن الحكومه الفلسطينية وبتوجيه منها، ويستند البرنامج على قاعدة أن حجر الاساس في تطوير خدمات البلديات هو هيئات حكم محلي تتمتع بإدارة جيدة ومساءلة أفضل، وقد تم تنفيذ المرحلة الاولى والثانية من البرنامج، علما أن المرحلة الثالثة من البرنامج مموله من الحكومه الفلسطينية والوكالة الفرنسية للتنمية، الحكومة الدنماركية، البنك الدولي، التعاون الالماني (البنك الألماني للتمنية والوكالة الألمانية للدعم الفني)، الوكالة السويسرية للتنمية واتحاد البلديات الهولندية، والإتحاد الأوروبي وبقيمة إجمالية بلغت 116 مليون يورو.


      حول الصندوق
    الهيئات المحلية المستفيدة
   المركز الاعلامي
    شاركنا رأيك
بريد الموظفين

MDLF All Right Reserved